02 تیر 1403
حميدرضا پيغمبري

حمیدرضا پیغمبری

مرتبه علمی: استادیار
نشانی: دانشکده ادبیات و علوم انسانی - گروه تاریخ
تحصیلات: دکترای تخصصی / تاریخ ایران باستان
تلفن: 09196273304
دانشکده: دانشکده ادبیات و علوم انسانی

مشخصات پژوهش

عنوان
صورة الفرس فی آثار ابن قتیبة الدینوری
نوع پژوهش پارسا
کلیدواژه‌ها
علم الصورة، صورة الفرس، ابن قتیبة، کتاب التاج، کتاب الآیین، کتاب سیر العجم
پژوهشگران لیلا یادگاری (دانشجو) ، علی اصغر قهرمانی مقبل (استاد راهنما) ، ناصر زارع (استاد راهنما) ، رسول بلاوی (استاد مشاور) ، حمیدرضا پیغمبری (استاد مشاور)

چکیده

إنّ القطعات المنثورة من الآثار المکتوبة فی تاریخ وآداب فارس القدیم یمکن الحصول علیها فی العدید من المنابع والمصادر التاریخیّة الّتی قد کُتبت باللغة العربیّة فی القرن الثالث للهجرة. قد نقل ابن قتیبه الدینوری کثیراً من هذه الشواهد التاریخیّة القیّمة حول تقالید الفرس ورسومهم فی أثره عیون الأخبار، وعلاوة على هذا قام بنقل أخبار عن تاریخ ملوک الفرس بصورة موجزة فی کتابه المعارف. تکمن أهمیّة هذه الرسالة فی کونها معالجة جدیدة من خلال دراسة الحکمة العملیّة وأنواعها فی عیون الأخبار؛ ودراسة صور ملوک الفرس عن طریق الأقوال والروایات المتبقّیة منهم فی هذین الکتابین والمقارنة بین نصوص ابن قتیبة عنهم مع النصوص المشابهة فی المصادر العربیّة القدیمة؛ وأیضاً معالجة ثلاثة وأربعین لفظة فارسیة فی عیون الأخبار؛ وفی النهایة دراسة قطعات قیّمة من کتب التاج والآیین وسیر العجم فی المعارف، وعیون الأخبار فی إطار المنهج الوصفی-التاریخی-التحلیلی للبحث. قد تبیّن من دراسة هذه الموضوعات بأنّ الفرس فی مجال الحکمة العملیّة تطرّقوا إلى مبحثی تهذیب الأخلاق وسیاسة المدن أکثر من مبحث تدبیر المنزل، ومن التعالیم الأخلاقیّة البارزة والهامّة عندهم هو کتمان السرّ، والسخاوة، وفضل العلم على الثروة، والاستشارة، والشجاعة، وحسن السلوک، والإنفاق، والصداقة بین الأخوین، والتوصیة بالزواج فی القرابین، والنظافة. ووصلنا من خلال المقارنة بین الشواهد الموجودة عن صورة ملوک الفرس فی عیون الأخبار والمعارف مع المصادر العربیة القدیمة إلى أنّه قد جاء قلیل من هذه النصوص فی عیون الأخبار فحسب وما ذُکر فی مکان آخر، وعدد منها جاء فی المصادر المدروسة دون أیّ تغییر، وعدد کبیر منها جاء بتغییرات قلیلة أو کثیرة فی هذه المصادر. وأمّا أهمّ ما توصّلنا إلیه من دراسة القطعات الباقیة من الکتب البهلویة فی عیون الأخبار والمعارف بأنّ هذه الکتب کانت تشتمل على تعالیم عملیّة وأخلاقیّة فی موضوعات متعدّدة وأیضاً أخبار تاریخیة عن حکومة ملوک الفرس فی عهد الساسانیین.